مدونو أهل لكبلة يتباكون على عهد المختار ويصفون العاشر من يوليو بنكبة 48!!!

أحد, 14/07/2019 - 06:17
نموذج من التدوينات مثار الجدل

من مظاهر الإختلالات الفاضحة هي أن ترى نخبة أهل الگبله بشتى اطيافها واتجهاتها و مشاربها، تجمع على أن العاشر من يوليو مثل نكبة ثمانية وأربعين التي حلت بفلسطين!!!.

هونوا عليكم يا سادة، نعم كان المختار ول داداه رحمه الله قائدا له ماله وعليه ما عليه ... وفي لحظة من اللحظات الحالكة، تحركت مجموعة من الضباط انهكتها مدافع الإخوة الأشقاء في حرب مهينة قررها نظام أحادي.
كان لزاما على رجال الخطوط الأمامية في جيشنا الوطني أن يتحركوا حتى لا ينفرط عقد الدولة الضعيفة يومها سقط المختار وحقنت الدماء ،واستعاد الكيان أنفاسه،وخرجنا من عبائة الحزب الواحد .

نقلا عن وكالة الشرق اليوم